التخطي إلى المحتوى

عشبة المليسا هي عشبة معمرة من عائلة النعناع، و تتميز بأن لها رائحه الليمون الخفيفه و هذا سبب تسميتها عشبه المليسا ببلسم الليمون، ونظرا لاهميتها في علاج الكثير من الامراض وفوائدها المدهشة، جمعنا لك عزيزتي القارئه اهم الفوائد الصحية لها، وهي:

فوائد المليسا الصحيه:

– عشبة المليسا أو بلسم الليمون مفيدة جدا لعلاج مشاكل في الجهاز الهضمي، بما في ذلك اضطراب في المعده، الانتفاخ والغازات المعوية والتقيؤ، والمغص.

– المليسا فعالة كمسكن للألم، بما في ذلك تشنجات الحيض، والصداع والم الأسنان. والاضطرابات النفسيه، بما في ذلك الهستيريا والسوداوية.

– لها تأثيرات مهدئة مفيدة و لذلك تستخدم لعلاج القلق، ومشاكل النوم، والأرق.

– المليسا مفيدة لمرض الزهايمر، واضطراب نقص الانتباه و فرط النشاط وذلك عن طريق استنشاق الزيت العطري للمليسا.

– تستخدم عشبة المليسا لعلاج أحد امراض المناعة الذاتية التي تنطوي على الغدة الدرقيه (مرض جريفز)، و الذي ينطوي على تورم ممرات الهواء.

ربما تشاهد أيضأ:
فوائد عشبة المدينة

– تستخدم عشبة المليسا لعلاج سرعه ضربات القلب بسبب العصبية، وارتفاع ضغط الدم، والقروح، والاورام، ولدغ الحشرات.
طرق استخدام المليسا:

– استنشاق زيتها العطري.

– عمل محلول يحوي زيت المليسا لتأخذ بكميات صغيرة وتوضع على مناطق العلاج.

– مزجها مع النعناع والبابونج لعمل مشروب شاي الاعشاب.

– تدخل في تركيب بعض الكريمات الطبية المخصصة للجلد.

فوائد عشبة المليسا

تعد عشبة المليسا واحدة من اكثر الاعشاب انتاشراً وقدرة على معالجة الكثير من الامراض التي قد يكون اي شخص معرض لها فهي تساعد في إزالة المغص، وآلام البطن، وتساعد في طرد الغازات، وتسهّل من عملية الهضم؛ وبالتالي فان هذه العشبة تعد مفيدة لمن يعاني من عسر في الهضم.

الا ان فوائد الملسيا لا تقتصر على هذا الحد فقط بل انها تعد مفيدة جداً للجهاز العصبي كونها تعمل على تهدئة الأعصاب، وتساعد في إيقاف حالات التشنج العصبي، وتساعد في علاج بعض الأمراض العصبية، والاضطرابات النفسية، مثل: الهستيريا، والدوار، والأرق، والقلق، والتوتر، والاكتئاب، والضغوط النفسية، وغير ذلك.

ربما تشاهد أيضأ:
فوائد عشبة الشوفان

 

كما ان عشبة المليسا تعمل على التخفيف من نشاط الغدَّة الدرقية لمن يعاني من زيادة في نشاطها، فضلاً عن انها تساعد في تنظيم ضربات القلب لمن يعاني من تسارع في الضربات. اضافة الى كل ذلك فان المليسا تُساعد في تحسين القدرات العقلية، وتقوية الذاكرة، ولذلك يستخدم زيتها في تحسين مشاكل الزهايمر، عند استخدامه كعطر.

أما للنساء فليكن المنافع الكثيرة للمليسا لا سيما تجاه المشاكل التي تعانين منها، وبالتالي فان هذه العشبة تعد مفيدة لمن تعاني من عسر الطمث، إضافة الى السيدات الحوامل، والمرضعات لأنها تعد واحدة من الأعشاب التي تساعد في إدرار الحليب.

وتعمل المليسا ايضاً على التخفيف من الافرازات الدهنية للجلد وبالتالي فانها علاج فعال جداً لحب الشباب.

ربما تشاهد أيضأ:
طريقة استخدام زيت الضرو - كيف استخدام عشب الضرو

تعرفوا على المزيد من أنواع الأعشاب

تستخدم عشبة المليسا أو بلسم الليمون لعلاج مشاكل في الجهاز الهضمي، بما في ذلك اضطراب في المعدة، الانتفاخ والغازات المعوية (انتفاخ البطن)، والتقيؤ، والمغص. كما يستخدم كمسكن للألم، بما في ذلك تشنجات الحيض، والصداع وألم الأسنان. والاضطرابات النفسية، بما في ذلك الهستيريا والسوداوية.
كثير من الناس يعتقدون عشبة المليسا لها تأثيرات مهدئة مفيدة و لذلك تستخدم لعلاج القلق، ومشاكل النوم، والأرق. يتم استخدام عشبة المليسا أيضا لمرض الزهايمر، واضطراب نقص الانتباه و فرط النشاط (ADHD) .
تستخدم عشبة المليسا لعلاج أحد أمراض المناعة الذاتية التي تنطوي على الغدة الدرقية (مرض جريفز)، و الذي ينطوي على تورم ممرات الهواء.
تستخدم عشبة المليسا لعلاج سرعة ضربات القلب بسبب العصبية، وارتفاع ضغط الدم، والقروح، والأورام، ولدغ الحشرات
يتم استنشاق الزيت العطري لعشبة المليسا كعلاج لمرضى الزهايمر.
بعض الناس يستخدمون عشبة مليسا على الجلد لعلاج القروح الباردة (الهربس الشفوي).
في الأطعمة والمشروبات، تستخدم خلاصة زيت بلسم الليمون كنوع من التوابل.

ربما تشاهد أيضأ:
فوائد عشبة الكثيرا للتسمين الساحرة للصحة

كيف تعمل عشبة المليسا تحتوي عشبة مليسا على مواد كيميائية لديها تأثير مسكن و مهدئ كما أنه قد يقلل أيضا من نمو بعض الفيروسات.
فوائد عشبة المليسا الطبية عشبة المليسا كعلاج لعلاج القلق و الإجهاد. تظهر بعض الأبحاث أن تناول منتج معين يحتوي عشبة مليسا قلل من الأعراض في الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات القلق.

وتشير بعض الأبحاث أن تناول جرعة واحدة 600 ملغ من عشبة المليسا يزيد من الهدوء والوعي لدى البالغين أثناء اختبار التحمل. وتشير أبحاث أخرى أن الجرعات الكبيرة من عشبة المليسا ساهمت في خفض سلوك القلق لدى الأطفال، ولكن ليس الجرعات الأقل.

وتشير دراسة أخرى أن تناول المنتجات التي تحتوي على مزيج حشيشة الهر (الناردين المخزني) و عشبة المليسا قد يخفض القلق عندما تؤخذ بجرعة أقل، ولكن قد تزيد القلق عندما تؤخذ بجرعة أعلى. ووجدت دراسة أخرى أن تناول منتج عشبة المليسا لمدة 4 أسابيع خفضت الإثارة والحدة في الناس الذين يعانون من القلق الناجم عن الإجهاد.
عشبة المليسا كعلاج للقروح الباردة. تطبيق مرهم الشفة المحتوي على 1% من مستخلص عشبة المليسا يساهم في تقصير وقت الشفاء، ومنع انتشار العدوى، والحد من الأعراض المتكررة للقروح الباردة.
عشبة المليسا لعلاج المغص عند الرضع الأطفال الذين يتلقون رضاعة طبيعية. أظهرت التجارب السريرية أن الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية و يعانون من المغص الذين يحصلون على المنتجات متعددة للمكونات محددة تحتوي على الشمر، عشبة المليسا، والبابونج (الكاموميل) الألماني مرتين يوميا لمدة أسبوع يبكون لفترة زمنية أقصر من غيرهم من الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية و لم يتناولوا المكونات ذاتها.

ربما تشاهد أيضأ:
فوائد عشبة النعناع

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *