التخطي إلى المحتوى
  • مراحل تطور النمو اللغوي عند الطفل؟؟؟؟

مرحلة الطفولة

يحتاج الطفل إلى التدريب، والتعلم خلال مرحلة الطفولة من أجل امتلاك المقدرة اللغوية التي تُسهل عليه طريقة التواصل مع المحيطين

به، وذلك يؤدي به إلى الاندماج مع مجتمعه بصورة سليمة، وقد أثبتت الدراسات أنّ الطفل هو نتاج البيئة المحيطة به، حيث يستطيع

سماع ما يدور حوله من أصوات وهو جنين، وهنا في هذا المقال سنعرفكم إلى مراحل تطوّر النموّ اللغوي عند الطفل.
مراحل تطور النمو اللغوي عند الطفل

  • مرحلة ما قبل الكلمة الأولى

 

تبدأ هذه المرحلة بالصراخ، إذ يبدأ الطفل تعبيره الأول عندما يصرخ للمرة الأولى عند الولادة، وتخرج هذه الصرخة نتيجة اندفاع الهواء

سريعاً إلى الرئتين مع عملية الشهيق الأولى له، ثم يصدر الصراخ بعد ذلك نتيجة الانفعال، والتعبير عن الضيق، أو التعبير عن الحاجة

إلى الطعام، أو التعبير عن الألم الفسيولوجي، وهناك وظيفة أخرى للصراخ، وهي تُعدّ وظيفة ثانوية، وتتمثل بتدريب عضلات النطق على

إصدار الأصوات وتنميتها، ويأتي بعد الصراخ المناغاة، وهي عبارة عن أصوات تخرج نتيجة الشعور بالفرح، أو الارتياح، وتصدر هذه الأصوات

في الشهر الثالث من عمر الطفل، أو في منتصف الشهر الثاني، وتستمرّ إلى نهاية السنة الأولى، وفي هذه المرحلة يُناغي الطفل

نفسه دون أن يستجيب أحد لأصواته، وهذه الأصوات تتسم بالعشوائية، ويبدأ الطفل بنطق الأحرف الحلقية المتحركة “آآ”؛ لأن الهواء يمر

من تجويف الحلق إلى تجويف الفم دون أي عقبة، ومن ثم ينطق حروف الشفة “م، ب”، ومن ثم يجمع بين الحروف الحلقية، وحروف

الشفة “ماما، بابا”، ومن ثم ينطق الأحرف السنية، فالأنفية، وتُعدّ المناغاة طريقاً لتعلم اللغة، حيث يستعذب الطفل إصدار الأصوات،

ويحاول محاكاة ما يصل إليه من أصوات المحيطين به.

  • مرحلة الكلمة الأولى

 

يستطيع الطفل خلال هذه المرحلة نطق الكلمة الأولى أي ما بين السنة، والسنة ونصف، ويرتفع عدد المفردات التي يستخدمها إلى

الخمسين مفرده في السنة الثانية من عمره، ولا يستطيع الطفل الوصول إلى المرحلة الكلامية إلا حين تشكُل مفهوم دوام الشيء

ربما تشاهد أيضأ:
9 فوائد القهوة العربي تقليل خطر السرطان الحيوية الوقاية من الشلل وغيرها

لديه بشكل واضح، كما يُصبح الطفل قادراً على الاحتفاظ بصورة الشيء حتى إن غاب عن نظره في عمر السنة ونصف، ويستعمل

الطفل في تعبيره عما يريد الكلمات التي تشتمل على الأصوات السهلة والبسيطة في النطق، وينطق الكلمات المفردة التي تُعبر عن

اهتماماته كاللعب، والطعام، والشراب، إضافة إلى الأشياء المحيطة المتحركة، كالكلب، والقطة، والسيارة.

مرحلة الجملة الأولى

 

يُطلق عليها أيضاً “الكلمة الجملة”، ففي بداية هذه المرحلة يتكلم الطفل كلمة واحدة يُعبر بها عن جملة كاملة، ويظهر ذلك في نهاية

السنة الأولى من عمره، فعلى سبيل المثال، عندما ينطق الطفل اسم “محمد”، فإنه يعني بذلك “أريد الخروج مع محمد”، أو “محمد

ضربني”، أو “محمد أخذ لعبتي”، وعند نُطقه كلمة “باب”، فإنه يقصد بذلك: “هذه باب”، أو “هل هذا باب”، وتبدأ مرحلة الكلمتين في

السنة الثانية من عمر الطفل، وخاصة في النصف الأخير منها، وفي عمر الثلاث سنوات يستخدم معظم الأطفال جملاً سهلة تصل في

طولها إلى ست كلمات في أغلب الأحيان، أما في السنة الرابعة فيكون نظام الأصوات الكلامية لدى الطفل قد اقترب من كلام الكبار،

وفي عمر السادسة يكون مستوى النضج اللغوي قد اكتمل لديه من حيث التركيب، والشكل، والتعبير بجمل تامّة سليمة.

أهم علامات التطور اللغوى عند الطفل

  • أول كلمات الطفل عادة ما تكون بين الشهر العاشر والشهر الرابع عشر، وعادة ما يعقب الكلمة

الأولى بضع كلمات أخرى

  • يبدأ الطفل فى استخدام الكثير من اللفتات اللفظية للتعبير عن احتياجاته، والتى سوف

تستطيعى تفسير معناها، ومع الوقت تتحول تلك اللفتات إلى كلمات.

  • عند عمر 15 شهراً تقريباً يصبح لطفلك القدرة على تمييز أجزاء جسمه المختلفة، والإشارة اليها عندما تذكرى اسمها له.
  • بداية من عمر عام إلى 15 شهراً يصبح طفلك قادراً على تمييز أسماء الأشياء المحيطة به
  • والمقربة مثل لعبة، كوبه، ملابسه.
    مع عمر العام يبدأ الطفل بالاستمتاع بسماع الأغنيات، القصص التى تقرأ له والتطور الطبيعى أنه
ربما تشاهد أيضأ:
كريم ديانا لعلاج حب الشباب وتفتيح البشرة Diana Cream

يبدأ فى تسمية الأشياء التى تشيرين إليها.

  • مع وصول الطفل لعمر 18 شهراً، يكون محصلته اللغوية 10 كلمات على الأقل يستطيع نطقها،
  • وبعدها تزداد المحصلة اللغوية للطفل بشكل كبير، ومن المفترض أن طفلك يستطيع التعبير وفهم
  • معظم الكلمات اليومية عند بلوغه العامين.
    عند بلوغ طفلك العامين يجب أن يكون طفلك قادراً على معرفة اسمه والإشارة إلى نف
  • سه.
    عند عمر العام إلى 15 شهراً يجب أن يبدأ طفلك الاستجابة للتوجيهات المختلفة، مثل «نم

اشرب – قف»، وعند بلوغ العامين يكون قادراً على فهم جمل أكثر تعقيداً.

  • عند بلوغ العامين يكون الطفل قادر على تكوين جمل من كلمتين، غالباً ما تتكون من اسمه أو

اسمك، مع طلب مثل «أنا أشرب» أو «ماما السيارة».

علامات تستدعى القلق أو سؤال الطبيب

  • علامات تستدعى القلق أو سؤال الطبيب

مع بلوغ عمر 15 شهراً لا يستطيع طفلك فهم كلمات بسيطة مثل «باى باى» أو «الحليب>>

مع وصول الطفل لعمر 16 شهراً ولا يستطيع استخدام كلمتين أو ثلاثة.
إذا بلغ طفلك عمر 21 شهراً ولا يستطيع فهم واتباع التوجيهات البسيطة مثل «تعال هنا».
عند بلوغ طفلك العامين ولا يزال طفلك يستخدم أصوات غير مفسرة ولا تحتوى كلمات.
عند بلوغ العامين وطفلك لا يستطيع الإشارة إلى أجزاء جسمه المختلفة ومعرفة أسمائها.

  • :تأخر الكلام عند الأطفال: متى يصبح خطرًا

بصفة عامة يجب ألا تقيسى تطور طفلك اللغوى بأى طفل آخر أو بأخوته الأكبر عمراً، وذلك لوجود

فروق فردية بين كل طفل وأخر، أيضاً عليكِ اطلاع طبيب طفلك على تطوره اللغوى مع كل زيارة ليكون على علم بنموه.
أخيراً يجب أن تستمتعى بهذه المرحلة من تعلم طفلك الكلام، وتتحملى حيرته وعصبيته فى البداية، إذا لم يستطيع التعبير عن احتياجاته، ومع الوقت ستصبح الحياة أفضل لكلاً منكما

 

التطور اللغوى عند الأطفال

أهمية التطور اللغوى

تعتبر اللغة عنصراً هاماً لكى تتم عملية التعلم.

١٢-١٤٪ من الأطفال فى سن المدرسة لديهم صعوبات فى اللغة والتخاطب.

٢٥٪ من الأطفال الذين يعانون من صعوبات اللغة قد يتعرضون إلى صعوبات التعلم فى المستقبل.

ربما تشاهد أيضأ:
متى يبدأ هرمون الحمل بالظهور فى البول - ما هو اختبار الحمل

ماهى اللغة؟

اللغة هى عبارة عن مجموعة من الرموز يتم من خلالها التعبير عن الأفكار، فهى شكل من أشكال السلوك الاجتماعى يتم تخزينه وتكوينه من قبل التعامل اللفظى.

تشتمل المهارات اللغوية على مهارات الاستقبال؛ وهى القدرة على فهم اللغة المنطوقة، والمهارات التعبيرية؛ وهى القدرة على التحدث والكلام، ثم مهارات توظيف اللغة وهى القدرة على استخدام اللغة فى العديد من المواقف الاجتماعية.

التطور اللغوى عند الأطفال

كيف يمكن للطفل اكتساب اللغة؟

كى يستطيع الطفل تطوير مهارات اللغة لديه بالصورة الكافية، يجب أن تتوافر لديه القدرات الذهنية السليمة اختبارات الذكاء (IQ) والقدرات السمعية الجيدة. ويجب أن يكون محاطاً ببيئة محفزة لتطور اللغة لديه.

ويعتقد بعض الخبراء أن اكتساب اللغة هى واحدة من المهارات الفطرية التى يولد بها الإنسان، بينما يعتقد البعض الآخر أن اللغة ليست من الموروثات الفطرية لدى الإنسان وإنما يتم اكتسابها من خلال التعلم.

التطور اللغوى عند الأطفال

ويمكن تصنيف مراحل التطور اللغوى لدى الأطفال إلى مرحلتين: مرحلة ما قبل-الكلام (منذ الولادة وحتى الشهر ١٢-١٥ من عمر الطفل) ومرحلة الكلام (١٥ شهر -٨ سنوات)

أول ٦ أشهر من عمر الطفل:

يستخدم الطفل البكاء الفطرى للتعبير عن احتياجاته الفسيولوجية مثل الشعور بالجوع، كما يشاهد وجوه من حوله وهم يتحدثون إليه، ويباغت بعينيه استجابةً للضوضاء، يلتفت نحو الأصوات الصادرة من حوله، يقلد بعض الحروف مثل”اوو” و “آآآ” ويبتسم ويضحك استجابةً لابتسامات وضحكات من حوله.

٧ أشهر:

يصدر الطفل ويقلد المزيد من الأصوات، حيث يقوم الطفل بإصدار بعض الصيحات وهى سلسلة من الحروف الساكنة و الحركات مثل” بابابا”.

٨-٩ أشهر:

يتكون لدى الطفل مجموعة من الصيحات المختلفة يعبر بها عن احتياجاته، كما يبتسم ويضحك بشكل متكرر، ويستجيب لرنين الهاتف أو طرق الأبواب ويفهم معنى كلمة “لا”.

١٠-١٢ شهراً:

يستطيع الطفل الحصول على ما يريد من خلال الإشارة كما يحاول الوصول إلى الآخرين لكى يحملوه، ويستمتع بوجوده وسط الآخرين، ويلتفت فور سماع إسمه، كما يصدر بعض الأصوات مثل “بابا” و”ماما” و “دادا” ويستطيع أن يفهم ما يصل إلى عشر كلمات مثل “باي” و “سخن”. ويبدأ بعض الأطفال فى نطق كلماتهم الأولى.

ربما تشاهد أيضأ:
فوائد النشا للحساسية و للجسم والبشرة

السنة الأولى:

يتبع الطفل التعليمات البسيطة مثل “صفق بيديك”، وينظر عبر الغرفة إلى لعبة ما عندما يشير إليها أحد الكبار، ويصدر من ٣-٥ كلمات، ويلوح بيديه.

سنة ونصف:

يفهم الطفل معنى “داخل – خارج – إفتح – إقفل” مع بعض المساعدة، يشير إلى أكثر من جزء فى جسمه، يستخدم ٢٠ كلمة على الأقل، ويستجيب إلى الأسئلة البسيطة ببعض الكلمات أو الإيماءات، ويشير إلى الصور بإصبعه ويصدر بعض الأصوات (سلسلة من الكلمات الغير مفهومة).

سنتان:

يستطيع الطفل اتباع توجيهات مكونة من أمرين متتابعين مثل “احضر العصير واشربه”، ويستطيع استخدام اثنان من الضمائر على الأقل مثل “أنا”. ويستخدم الطفل أيضاً ١٥٠-٣٠٠ كلمة وينطق جمل من كلمتين، ويستطيع أن يشترك فى حوار أو اثنين كما يستمتع بوجوده وسط الأطفال الآخرين، ويمكن فهم نصف حديثه بشكل واضح.

سنتان ونصف:

يدرك الطفل مفاهيم مثل “كبير – صغير – أكثر – أقل” ويستوعب الرموز المألوفة ويستخدم أكثر من ٣٥٠ كلمة، ويستخدم أفعال أكثر.. ويمكنه تكوين جملة من ٣ كلمات، ويستطيع أن يعبر على اعتراضه بكلمة “لا”، كما يمكنه اتباع التوجيهات البسيطة و كذا التوجيهات المكونة من توجيهين ويصبح متمكناً من بعض الحروف الصوتية مثل “ك” و “ج”.

٣ سنوات:

يستخدم الطفل ٩٠٠-١٠٠٠ كلمة ويستطيع تكوين جمل من ٤ كلمات، مع استخدام حروف العطف مثل “و”، يستطيع مقارنة الأشياء مثل “أكبر من” ويتقن مخارج ألفاظ معينة مثل “ف”و “س”، ويتحدث عن أحداث مضت. يمكن للغرباء فهم معظم كلامه بشكل واضح.

٤ سنوات:

يستطيع الطفل اتباع ٣ توجيهات متتالية من الكبار، يبدأ فى فهم معنى “قبل و بعد” و “أمام وخلف”، ويستخدم صيغة الماضى وجمل النفى بشكل أكثر، ويتقن المزيد من الضمائر، ويكوّن أسئلة ويتقن اصدار صوت “ش” ويسرد الحكايات.

٥-٦ سنوات:

يستخدم الطفل صيغة المستقبل بشكل سليم عندما يتحدث عن الأحداث المنتظرة والمتوقعة ويتبع التوجيهات والأوامر المركبة مثل “ضع كتابك الأحمر على الطاولة قبل أن تذهب إلى الحمام وقم بتنظيف أسنانك”. ففى هذه السن ينمو الاستيعاب السمعى وسرد الحكايات لدى الطفل.

ربما تشاهد أيضأ:
اسيفير كريم لعلاج إصابات فيروس الهربس البسيط Acivir Cream

٧ سنوات:

يتقن الطفل كل القواعد النحوية ومخارج الألفاظ ومهارات التحدث. يستطيع الطفل شرح موضوع ما، والإسهاب فيه، وإنهاءه أو الانتقال إلى موضوع آخر. ويمكنه توظيف اللغة لأغراض مختلفة مثل الوعود، والإنذار، وسرد النكات الظريفة.

٨ سنوات:

فى سن الثامنة، تنمو المهارات اللغوية بشكل كامل لدى الطفل، حيث تصل تقريبا إلى درجة تمكن الكبار. بعد ذلك، تظل المهارات اللغوية فى التطور من خلال أشكال أخرى مثل القراءة وتفاعلات الحياة اليومية.

متى يطلب الوالدين المساعدة؟

يُنصح الآباء بالقيام باختبار مستوى المهارة اللغوية للطفل بصفة مستمرة سواء على المستوى

الاستيعابى (الفهم) ، أو على المستوى التعبيرى (الكلام) وفقاً لمعايير التطور اللغوى التى تم

ذكرها آنفاً. وإذا لاحظ أحد الوالدين أى تأخر فى القدرات اللغوية لدى الطفل (أقل من ٦ أشهر)

يتعين عليهم اتباع النصائح والتوصيات المذكورة بأعلى، حيث تساعد هذه النصائح فى التغلب

على الحد الأدنى لصعوبات اللغة لدى الطفل ويستطيع اللحاق بمستوى أقرانه. إلا أنه فى حال

استمرار التأخر اللغوى أكثر من ٦ أشهر، يتعين على الوالدين الاهتمام بهذا الأمر واستشارة خبير أمراض التخاطب واللغة فى العيادة أو المستشفى أو مراكز دعم التعلم.

 

من الضرورى للغاية أن نأخذ فى الاعتبار أنه كلما صغر سن الطفل كلما يكون أكثر مرونة فى تعلمه لللغة. بالإضافة إلى ذلك، فإن صعوبات اللغة بالنسبة للأطفال الصغار وسن ما قبل المدرسة قد

يعرض الطفل إلى صعوبات فى التحصيل الدراسى فيما بعد.

ماهو نوع المساعدة المطلوبة؟

يُنصح أن يتوجه الوالدين إلى استشارى التخاطب، حيث أنه فى كثير من الأحيان يتجاهل البعض

هذه المشكلة وينصحوا الوالدين بإرجائها حتى يبلغ الطفل سن ٣ سنوات. وفى واقع الأمر، قد يؤثر

هذا التأجيل بالسلب على الطفل ومدى استفادته من علاج هذه الحالة فى المستقبل.وللمزيد زوروا موقعنا “لحظات”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *