التخطي إلى المحتوى

موقعنا الجديد والمتميز يقدم أجدد المعلومات عن الطرق الصحيحه فى كتابة بحثا علميا صحيحا موقع لحظات الجديد يعرفكم الجديد من المعلومات السليمه فى موقعنا تجدو كل جديد من المعلومات عن الابحاث العلميه اتنى ان تعجبكم وأن تجدو المزيد من المعلومات التى نكونها لكم فى موقعنا هنا يوجد جميع المعلومات الصحيحه والسليمه هنا كيف تكتب بحثا علميا تعرف على المزيد من أجدد الكلمات المعبره والسليمه لتستخدمها فى جميع الابحاث العلميه من موقعنا هنا ♥☺♥

البحث العلمي

البحث العلمى وكيف تكتب بحثا علميا واهمية البحث تعرف على جميع المعلومات من موقعنا المتميز

البحث العلمي أو بالإنجليزية (Research): هو عبارة عن دراسة يتم إعدادها بشكل منهجي ومنظم، حيث يسير الباحث في إعداد هذه الدراسة على خطوات محددة، ويتبع أساليب معينة، ويستخدم أدوات معينة تعينه على إجراء هذه الدراسة وإتمامها بشكلٍ ممتاز.

تعريف البحث العلمي

تعريف البحث العلمى وما هو البحث العلمى من موقع لحظات المتميز

البحث العلمي هو محاولة ناقدة تحاول الوصول لحلّ مشكلة إنسانيّة معيّنة، وعرفه بعضهم على أنه تفسير لحقيقة ما باستخدام عباراتٍ واقعيّة تطبّق بقوانين عامّة توجد في المجتمع، وهو مجموعة من الخطوات المنتظمة والمدروسة، تبنى على معلومات تجمع حول مشكلة معيّنة، خضعت للفحص والتّدقيق، لحلّ تلك المشكلة، ومن أدق التعاريف في هذا الشأن أن البحث العلمي هو فكر منظّم يقوم به شخص يدعى (الباحث)؛ للوصول إلى الحقائق لحلّ قضيّة تسمّى (موضوع البحث)؛ إذ يتّبع طريقة علميّة تسمّى (منهج البحث)؛ ليصل إلى حلول تسمّى (نتائج البحث).

الهدف الأساسي من البحث العلمي

تعرف على الهدف الاساسي من البحث العلمى المتميز يقدم أهم المعلومات

والهدف الأساسي من البحث العلمي هو حل مشكلة معينة، فإذا لم يكن للبحث مشكلة معينة ينوي الباحث أن يحلها، فإنه ما يقوم به لا يعد بحثاً علمياً، فكثير من الناس يقومون بجمع بعض المعلومات وترتيبها وتبويبها وإخراجها، ومن ثم يسمون ما قاموا به (بحثاً علمياً)! وهذا خطأ، إذ أن الذي قاموا به لا يمت للأبحاث العلمية بأي صلة، وإنما يعد مجرد تكديس وجمع وحشو للمعلومات، ومن القيام بإخراجها بصورة معينة.

أنواع البحث العلمي

انواع البحث العلمى فى موقعنا لحظات المتفوق على المواقع تعرفو على الملعومات الصحيحه

يتنوّع البحث العلمي أنواعاً مُختلفة باعتبارات مختلفة , و من ذلك ما يأتي :
الاعتبار الأول : نطاق البحث من حيث العموم و الخصوص :
النوع الأول : أن يكون البحث عاماً , بمعنى أن يكون المقصود من الدراسة الوصول إلى معرفة عامّة , ليست قاصرة على مكان أو زمان أو مجتمع بعينه .
النوع الثاني : أن يكون موضوع البحث خاصّاً , بمعنى أن يكون المقصود من الدراسة الوصول إلى معرفة خاصّة بمكان أو زمان أو مجتمع بعينه . و تكون نتائج البحث قاصرة على ما أُجريت الدراسة فيه , و لا تعمّ غيرها .

الاعتبار الثاني : غرض البحث :
النوع الأول : البحث العلمي النظري : و هو البحث الذي يُقصد به الوصول إلى الحقيقة العامة و معرفتها , دون أن يكون هناك هدف من وراء ذلك للتطبيق العملي لها , و يتناول الموضوعات في العلوم الإنسانيّة : كالعلوم الدينية , و اللغويّة, والاجتماعية , و الفلسفيّة , و غيرها مما يحقق البحث فيه فوائد نظريّة واضحة .
النوع الثاني : البحث العلمي التطبيقي : و هو البحث الذي يُقصد به الوصول إلى الحقيقة و المعرفة لها , مع الوصول إلى التطبيق العملي لها في المجتمع الذي اُجري فيه البحث , و هذا النوع من البحث يُركّز على المشكلات و حلّها كما يُركّز على الابتكار .

و مع ذلك فلا يُمكن الفصل بين البحث النظري و التطبيقي ؛ فالبحث العلمي النظري في كثير من موضوعاته يعتمد في تقرير حقائقه على التجارب الميدانية , و لا خير في بحث لا يكون المقصود منه التطبيق العملي .
و لهذا فإن البحوث الشرعيّة و اللغويّة و نحوها يُقصد من ورائها التطبيق العملي للنتائج التي انتهت إليها .
و كذلك البحث العلمي التطبيقي , فإنه لا يُحقق فوائده المطلوبة ما لم يستند إلى البحث العلمي النظري .

فى موقعنا اتمنى ان ينال اعجابكم من الكير من المعلومات الجديده هنا وأتمنا ان تجدو الجديد من المعلومات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *