التخطي إلى المحتوى

الحبة السوداء تعتبر علاج فعال وقوي لأي داء , حيث أنه يتم سحقها جيداً أو طحنها لتصبح بودره وتلخط مع العسل بكوب من الحليب وبعدها يمكن تناولها , وهي من أهم الأعشاب الطبيعية التي تفيد الجسم وتقيه من العديد من الأمراض المزمنه والأمراض السرطانية , ويمكن أضافتها للطعام أثناء الطهي , وهي أيضاً تعالج مشاكل العظام والام المفاصل , بأضافة زيت الزيتون إليها ويتم دهن المنطقه المصابة , وتدخل في تصنيع العقاقير والمراهم والكريمات الدوائية , ويوجد أيضاً لها العديد من الأستخدمات الأخري .

بخور الحبة السوداء

نقدم لكم في هذه الفقرة بعض المعلومات التي قد تحتاجون معرفتها عن بخور الحبة السوداء وما هي أستخداماته والذي يجهلها العديد من الأشخاص :

تُقبل على استخدام بخور الحبة السوداء أو بخور حبة البركة فئة معيّنة من الأشخاص حول العالم، وخاصّة في الدول العربيّة للعديد من الأهداف، وللاستفادة من خصائص هذه المادة الطبيعيّة المميزة في الاستشفاء من العديد من المشكلات والأمراض الصّحية وكذلك النفسيّة، علماً أنّ الحبة السوداء هي من الأعشاب الحوليّة التي تُزرع على نطاقٍ واسع في مناطق مختلفة حول العالم، وخاصة في مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط، ويطلق عليها علميّاً في اللاتينية اسم Nigella sativa ، كما تسمى في الإنجليزيّة Fennel flower، وتختلف تسمياتها في العربيّة تبعاً لاختلاف المناطق التي تستخدمها، فهناك من يطلق عليها اسم الكمون الأسود، وفيما يلي أبرز الفوائد التي تعود على الجسم من استخدام بخور الحبة السوداء، فضلاً عن الفوائد العامة لهذه العشبة التي يستخرج منها أيضاً ما يُسمى بزيت الحبة السوداء، والذي يتميز بالعديد من الفوائد الكثيرة.

فوائد بخور الحبة السوداء

نقدم لكم في هذه الفقرة بعض المعلومات التي قد تحتاجون معرفتها عن فوائد بخور الحبة السوداء فإنه يستخدم في الكثير من الجلاسات العلجية الطبيعيه :

1- علاج الصداع

من أهم الفوائد التي يتمتع بها بخور الحبة السوداء هو أنه يستطيع معالجة الآلام الحادة الناتجة من الصداع أو آلام أسفل الرأس. يحتوي البخار الناتج من الحبة السوداء على الكثير من المواد الطبيعية الفعالة في علاج التهاب الشعيرات والخلايا الموجودة بالدماغ. تخفف من حدة التهاب هياكل الجمجمة وأنسجة المخ التي تسبب آلام الصداع الحاد. لذلك إذا كنتِ تعانين من آلام الصداع المزمن والمستمر عليك باستنشاق البخار المتصاعد من الحبة السوداء عندما يتم وضعها على النار حتى يحدث التبخر مع وضع غطاء فوق الرأس ناحية الغطاء للتحكم في عملية الاستنشاق. سوف ينتهي الألم على الفور.

2- علاج الحساسية والربو

من أبرز الفوائد لبخور الحبة السوداء هي أنها تقوم بمعالجة مشاكل الجهاز التنفسي منها مرض حساسية الصدر المزمن ومرض الربو. يحتوي بخور الحبة السوداء أو حبة البركة على الكثير من الزيوت المتطايرة والمواد المضادة للالتهاب المسبب لهذه الحساسية وعند استنشاق هذا البخور السحري فإنه يقوم بتوسيع الشعب والقصبة الهوائية. يمنح فرصة القدرة على التنفس بصورة طبيعية. هذا بالإضافة إلى أن بخور الحبة السوداء يقوم بتخفيف انبعاث الهيستامين المنشط لتأثير الحساسية وذلك بسبب احتواء هذا البخور على نسبة عالية من مركب النيجليون. هو أيضًا معالج لنزلات البرد والانفلونزا الشديدة لذلك كل ما عليك أن تقومي باستنشاق بخار الحبة السوداء.

3- تعالج الاكتئاب والتوتر

من الفوائد المهمة لبخور الحبة السوداء هي أنها تعالج جميع المشاكل النفسية والتوترات العصبية التي يتعرض لها الإنسان. من أصعب الحالات النفسية التي تمر بها المرأة هي حالات الاكتئاب الحادة نتيجة التعرض الضغوطات الحياتية والمشاكل العاطفية والاجتماعية. كذلك يعالج بخور الحبة السوداء حالات التوتر والقلق والارتباك النفسي والتشتت الذهني. يعمل على صفاء المخ ويساعد على تقوية القدرات الذهنية وتحسين الحالة المزاجية بشكل كبير. يحافظ على خلايا الدماغ وأنسجة المخ من التلف أو التدمير.

4- تعالج السعال والكحة

يمتد فوائد بخور الحبة السوداء أو حبة البركة لكي تصل إلى معالجة ضيق التنفس وحالات السعال الشديدة والكحة المزمنة الناتجة عن احتقان الانف أو التهاب الحلق، أو بسبب إصابة الجهاز التنفس ببعض الفيروسات الموسمية منها فيروس الانفلونزا الحادة وفيروس التهاب الجيوب الأنفية. يعالج حساسية الأنف بشكل كبير ويهقف من أعراضها المزعجة التي من أهمها السعال والكحة وذلك بسبب احتواء بخار الحبة السوداء على كمية كبيرة مم خصائص المضادات الحيوية التي تقضي على الالتهاب والاحتقان.

فوائد الحبة السوداء

نقدم لكم في هذه الفقرة بعض المعلومات التي يمكن أن تحتاجون معرفتها عن فوائد الحبة السوداء فإن الحبة السوداء يوجد لها العديد من الفوائد التي تحافظ علي صحة الأنسان من الكثير من الأمراض :

  • تعتبر مفيدة جداً لصحة النساء الحوامل، حيث تسهل من الولادة وتقلّل من الأوجاع المرافقة لها.
  • تعد من أفضل المدرات الطبيعيّة لحليب الأم، مما يجعلها غذاء مناسباً للمرضعات.
  • تعالج مشاكل الأسنان والتهاب اللثة، وتقي من التسوّس.
  • تقي من أمراض الغدد، بما في ذلك الغدة الدرقيّة.
  • تقوي القدرات الجنسية، وتقي من العقم، من خلال زيادة الخصوبة لدى النساء.
  • تقي من سرطان البروستاتا.
  • تقي من مشاكل المعدة، وتخفف من حدة القرحة.
  • تقاوم الشقوق الحُرة المسبّبة لمرض السرطان، وخاصة في حال خلط مسحوقها مع كوب واحد من عصير الجزر.
  • تعالج مرض السكريّ، من خلال تنظيم معدل السكر في الدم.
  • تقي من ارتفاع ضغط الدم.
  • تخفض معدل الكولسترول الضار في الدم، والذي يختصر علمياً بـLDL، مما يحول دون الإصابة بأمراض القلب، من خلال تحفيز وصول الأكسجين للدم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *