التخطي إلى المحتوى

علاج كثره النوم بالاعشاب , من خلال هذه المقاله الممييزه نقدم لكم فضل الطرق بالاعشاب لكثره النوم , علاج كثره النوم بالاعشاب , الكثير من الناس يعانون من كثره النوم لكنهم لا يجدون الحل لذلك قررنا ان نقدم لكم افضل الطرق المميزه والمختلفه من خلال هذه المقاله , علاج كثره النوم بالاعشاب , سنتعرف بالتفصيل على العلاج بالاعشاب , يوجد الكثير من الطرق المختلفه لكننا قررنا ان نقدم لكم اسهل وافضل الطرق , علاج كثره النوم بالاعشاب , تابعونا فى هذه المقاله المميزه وعلى موقه لحظات تجدو كل ما هو جديد ومميز.

علاج كثرة النوم بالأعشاب

علاج كثرة النوم بالأعشاب , الاعشاب لها فوائد كثيره ومميزه سنتعرف على اهم هذه الفوائد , ويوجد الكثير من الاعشاب المختلفه والمميزه سنتعرف على هذه الاعشاب المختلفه .

علاج كثرة النوم بالأعشاب

الشاي الأخضر: إذ يحتوي على كميةٍ قليلة من الكافيين، تمدّ الجسم بالطاقة من الصباح حتّى الليل.

عشبة الجينسنغ: هي أكثر أعشاب الطاقة انتشاراً، والتي تساعد على تنشيط الجسم وتقليل النوم.

عشبة أناشد: تعزّز هذه العشبة الطاقة في الجسم، والاستيقاظ لساعاتٍ أطول.

عشبة قتاد:تسرّع عملية الأيض، وتقليل ساعات النوم، إذ أنّ بطء عملية الأيض يؤدي إلى النوم لساعاتٍ طويلة.

عشبة الكاكاو: تتُنشط الجهاز العصبيّ المركزي، وبالتالي علاج النوم الزائد.

أسباب كثرة النوم

أسباب كثرة النوم , يوجد الكثير من الاسباب التى تؤدى الى كثره النوم , من خلال هذه الفقره المميزه ستجدو اهم هذه الاسباب لنتجنبها .

أسباب كثرة النوم

  • عدم النوم لفترةٍ كافيةٍ خلال ساعات الليل، إذ إنّ العمل طوال الليل، والشعور بالأرق، والنوم في ساعاتٍ متأخرةٍ، قد يسبب كثرة النوم خلال ساعات النهار.

  • تناول بعض الأدوية التي لها آثارٌ جانبيةٌ تتمثل في الشعور بالنعاس.

  • التدخين بكثرة.

  • السمنة المفرطة، وقلّة الحركة، وعدم ممارسة الأنشطة الرياضية.

  • الإصابة ببعض الأمراض التي يكون أحد أعراضها كثرة النوم.

  • انقطاع النفس مدّة عشر ثوانٍ خلال فترة النهار، يساعد على الشعور بالنعاس، وبالتالي يسبب الإفراط في النوم، حيث تحدث هذه الحالة حوالي مئة مرة في ساعات الليل، نظراً لانسداد مجرى الهواء.

  • الشعور بالاكتئاب، والحزن، والقلق، بالإضافة إلى عدم القدرة على التركيز، حيث تُعتبر العلاقة بين الاكتئاب وكثرة النوم علاقةً طرديةً.

  • الهدوء الزائد في غرفة النوم، والشعور بالراحة الكبيرة، قد يُحفز الإنسان على الاستمرار في النوم لوقتٍ متأخر.

  • وجود بعض التغيّرات الهرمونية، خاصّة في مرحلة البلوغ.

  • بطء نشاط الغدة الدرقية، وعجزُ إفرازها للهرمونات، يزيد الشعور بالخمول والنعاس.

  • الكسل الزائد، وعدم تحمل المسؤولية تجاه الأنشطة والواجبات اليومية.

  • نقص بعض الفيتامينات في الجسم، وخاصّة فيتامين (د).

  • زيادة نسبة الكالسيوم، والصوديوم في الدم.

للمزيد من تفسير الاحلام وترددات القنوات و الازهار والورود والصور والقصص والشعر والادب والازياء زورونا على موقع لحظات بجميع اقسامه

ربما تشاهد أيضأ:  علاج المياه البيضاء بالأعشاب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *