التخطي إلى المحتوى

طريقه استخدام المسك الابيض على موقع لحظات الموقع الرائد فى العنايه بالجسم فى العالم طريقه استخدام المسك الابيض ورد ذكر المسك في القرآن الكريم في سورة المطففين بقوله تعالى: بسم الله الرحمن الرحيم (ختامه مسك وفي ذلك فليتنافس المتنافسون) صدق الله العظيم والمسك نوعان هما: المسك الأسود الذي يستخرج من مصدر حيواني (الغزال الذكر)، والمسك الأبيض الذي يستخرج من الصخور في جبال التيبت

أنواع المسك الأبيض

نقدم لكم فى هذه الفقره أنواع المسك الأبيض وهما نوعان وهما المسك الأبيض السائل و المسك الأبيض الجامد اما عن استخدامهم :

 

المسك الأبيض السائل

 

وهو معروف برائحته الباردة والناعمة، ويستخدم في صناعة العطور والكريمات ومزيلات العرق للجسم، وكثيراً ما تستخدمه النساء للتطيّب بوضع نقاط منه عند أماكن النبض، ويستعمل لتبيض المناطق الحساسة ولإزالة الروائح الكريهة، وقد اختلف الكثيرون في طريقة استخدام هذا النوع من المسك للطهارة بعد الحيض عند النساء، وهناك بعض الناس يقولون:

إنّ ذلك لا يجوز؛ حيث إنه لا توجد به فوائد علاجية فهو فقط معطر، ومن الممكن أن يؤدّي إلى التهابات في الرحم، وهناك البعض يقول بأنه يُخلّص منطقة الرحم من البكتيريا، ويساعد في القضاء على الفطريات.

 

المسك الأبيض الجامد

 

ويكون على شكل أحجار أو مكعبات، ويُستخدم في الخزائن والأدراج الخاصّة بالملابس؛ حيث إنّه يُعطي رائحةً عطرةً للملابس، ويحذر من استعماله للجسم؛ حيث إنّه مصنع ومن الممكن أن يُسبّب التحسس والحكة.

فوائد هذا النوع من المسك تقتصر على التطيّب والتعطّر لرائحته الزكية والعطرة، كما أنّه يُستخدم في صناعة العديد من المُنتجات التجميليّة؛ كالكريمات، والعطور، ومزيلات العرق، ويدخل في منتجات تبييض البشرة، وتستخدمه السيّدات أحياناً في تبييض المناطق الحساسة، ولا يُمكن الاستفادة منه بصورةٍ علاجيّة، على عكس المسك الأسود الذي تتعدّد فوائده، فبخلاف رائحته الطيبة فإنّه يَقي المرأة من الإصابة بسرطان الرحم ويحدّ من نموه؛

حيث إنّه يطهّر الرحم بعد الحيض من الدم الفاسد، وذلك بإزالة الخمائر والإفرازات من الرحم؛ بحيث توضع بضع قطرات منه في عبوة مع الماء واستخدامها لتنظيف المنطقة الحساسة، كما أنّه يُساعد على الحمل، ويعدّ مُضاداً حيويّاً للفطريات والخمائر المسبّبة لبعض الأمراض في الإنسان، ويُستعمل في الأدوية المقوية للعين، كما أنه يعتبر مقوّياً لعضلة القلب.

 

يُمكن شراء النوع الأصلي من المسك من محلّات العطارة، أو من محلات بيع العطور، ويمكن مزج كميّةٍ قليلة منه مع العطر لتثبيت الرائحة فهذا ما يفعله مُصنّعو العطور.

فوائد المسك الأبيض

فوائد المسك الأبيض للمسك الأبيض العديد من الفوائد الصحية ولكن يجب الحصول على النوع الأصلي منه فحاليًا وبسبب الإقبال الكبير عليه يتم تصنيعه من مواد كيميائية ومن هذه الفوائد:

 

فائدته للمنطقة الحساسة، فاستخدامه يجعل رائحتها طيبة، كما أنَّ المسك الأصلي يستخدم كمعقمٍ للمنطقة؛ لأنَّ له القدرة على التخلص من الالتهابات والبكتيريا والفطريات الضارة، وبالتالي فهو علاج للإفرازات المزعجة، ويفضل استخدامه بعد انتهاء الدورة الشهرية.

تبييض المنطقة الحساسة وتفتيحها.

زيادة خصوبة المرأة، كما أنَّ الأصلي منه يعمل على تثبيت الحمل وهو علاجٌ لتأخر الحمل ويزيد الخصوبة.

يوفر حماية للمرأة من أمراض الرحم والمهبل، ويقلل من نسبة الإصابة بسرطان الرحم.

يدخل المسك الأبيض في صناعة المواد المعطرة نظرًا لرائحته الجميلة.

التخلص من رائحة العرق، ويكون ذلك من خلال وضع القليل من المسك الأبيض مع الشبة ودهن المنطقة، فهو يقضي على البكتيريا في منطقة الإبط ويفتح المنطق.

فوائده للبشرة، فهو يعمل على ترطيب الجلد وإكسابه النعومة، ويقلل من تجاعيد الجلد والندبات وآثار الحبوب.

فوائد المسك الأبيض لصحة الجسم، فهو علاجٌ لاضطرابات الجهاز الهضمي، ونزلات البرد والتهاب الجهاز التنفسي، وهو مسكن لآلام ومضادٌ للدغات الأفاعي، ويقضي على الحساسية والحكة ويقوي المناعة.

 

الفرق بين المسك الأبيض والمسك الأسود

أولا المسك الأسود

هذا النوع يتم إستخراجه من مصدر حيواني وهو عبارة عن دم موجود في سرة الحيوان وغالبا ما يتم إستخراجه من ذكور الغزلان، وهذا النوع الناتج من الغزلان هو الأجود وهذا النوع هو الذي يستخدم في الطهارة، وهذا هو ما أوصانا الرسول عليه الصلاة والسلام بإستخدامه من أجل الطهارة، وهذا النوع له العديد من الفوائد نذكر منها:

1-يمكن إستخدامه على البشرة بصورة مباشرة دون أي خطورة ولا يسبب أي بقع على الجلد، وله رائحة رائعة فمن الممكن إستخدامه كمعطر للجسم لإضفاء الرائحة الرائعة.

 

2-له خواص مطهرة حيث يمكن إستخدامه لتعقيم الجسم وخاصة الأماكن الحساسة، فيساعد في التخلص من الميكروبات والبكتريا الملتصقة على البشرة، كما تحمي الجسم من الإصابة بالإلتهابات والحساسية الجلدية.

 

3-يمكن إستخدامها للتخلص من الإفرازات المهبلية والتي تشعر المرأة بعدم الراحة، وينتج عن هذه الإفرازات روائح كريهة يقضي عليها أيضا.

 

4-مفيد للمرأة الحامل حيث يساعد في تثبيت الحمل ووقاية المرأة الحامل من الإصابة بالإلتهابات المهبلية.

 

5-إذا تم إستعمال النوع الصحيح للطهارة يقي من الإصابة بسرطان الرحم، وهذا لأنه مطهر يساعد في القضاء على البكتريا والميكروبات التي قد تسبب السرطان.

 

6-أوصانا الرسول عليه الصلاة والسلام بإستخدامه على منطقة المهبل وهذا بوضعه على الإصبع ودهن المهبل به من الخارج.

 

7-يستخدم بعد الحيض لتتطهير المنطقة الحساسة من الدم الفاسد.

 

8-يساعد في حماية القلب ويدخل في تكوين أدوية المقوية للبصر.

 

ثانيا المسك الأبيض

 

هذا النوع له رائحة رائعة ويكون لونه أبيض ويتم إستخراجه من صخور موجودة في جبال التبت، وهذا النوع ليس المقصود في الحديث ولا يستخدم في الطهارة، ولكنه يستخدم للتطيب فقط، وهناك نوعان منه الأبيض السائل والأبيض الجامد.

1- الأبيض السائل

 

وهو مشهور برائحته العطرية الرائعة، ويدخل في تركيب الكريمات والعطور ويدخل في صناعة مزيلات العرق، تستخدمه السيدات لتعطير الجسم في مناطق النبض، ويستخد لتفتيح الأماكن الداكنة، وتخليص الجسم من الروائح الغير مرغوب فيها، ولكن لا يجوز إستعماله بغرض الطهارة لأنه ليس له أي فوائد مطهرة وليس له فوائد لهذا الغرض، وقد يسبب مشاكل وإلتهابات في المنطقة الحساسة.

 

 

قدمنا لكم اليوم موضوع عن طريقه استخدام المسك الابيض على موقع لحظات اكبر موقع تجميلى للعنايه بالجسم والبشره والشعر والانسنان وكل ما تحتاجه السيدات والرجال ايضا وللمزيد من الوصفات زورو موقع لحظات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *