التخطي إلى المحتوى

سوف يقدم لكم موقع لحظات اكبر موقع في الشرق الاوسط والعالم العربي بحث عن نهر النيل يعتبر نهر النيل أطول الأنهار في العالم يتغذّى النهر من رافدين أساسيين يُدعيان النيل الأزرق والنيل الأبيض يقع نهر النيل في قارة أفريقيا يمتاز نهر النيل بأن مسيره ينطلق من الجنوب ويسير باتجاه الشمال وللمزيد زورونا لحظات لكي تعرفو اكثر

نهر النيل

يُعتبر نهر النيل أطول الأنهار في العالم؛ حيث يصل طوله تقريباً ٦٦٩٥ كيلومتراً، وينبع من بحيرة فكتوريا ليصب في البحر الأبيض المتوسط. يقع نهر النيل في قارةِ أفريقيا، ويمرّ بعددٍ من الدول الأفريقية يصل عددها إلى عشرة دولٍ وهي التي تُسمّى بدول حوضِ النيل، وهذه الدول هي: مصر، والسودان، وجنوبي، السودان، وإثيوبيا، وأوغندا، وكينيا، وتانزانيا، ورواندا، وبوروندي، والكونغو الديمقراطية.

يتغذّى النهر من رافدين أساسيين يُدعيان النيل الأزرق والنيل الأبيض، وينبع النيل الأزرق من منطقة إثيوبيا، ونظراً للمناخ السائد فيها فإنّ النيل الأزرق يرفد النهر بمياهه في فصل الصيف فقط، بينما نهر النيل الأبيض ينبع من بحيرة فكتوريا، ويلتقي هذان النهران في منطقة مقرن الخرطوم في السودان، ويَستمرّان في المسير باسم نهر النيل ليدخل الأراضي المصرية.

يمتاز نهر النيل بأنّ مسيره يَنطلق من الجنوب ويسير باتجاه الشمال، وهذا المسير عكس مسير الأنهار الأخرى، ونظراً لأهميّة النيل فقد كانت دول الحوض مطمعاً للدول المستعمرة على مدار السنين.

اهميه نهر النيل

يعتمد المزارعون في منطقة حوض النهر على مياه النهر في زراعتهم؛ حيث إنّ بعض المناطق تُزرع بالقمح والقطن وقصب السكر والبلح، ويفيض النهر في فصل الصيف ويغمر الأراضي المحيطة به مما يجعلها خصبةً وصالحة للزراعة.
يعتمد بعض السكان على حرفة الصيد فيصيدون الأنواع المختلفة من الأسماك التي تعيش في النهر.
تعتمد مصر والسودان على السياحة النيلية؛ حيث توجد قواربٌ ومركبات خاصة لنقل السياح في مياه النيل والاستمتاع بالطبيعة الموجودة.
استطاعت الجمهورية المصرية أن تستغلّ مياه النيل في إقامة المشاريع الزراعية والعمرانية؛ حيث تمّ تشغيل الكثير من الأيدي العاملة ممّا خفّف مشكلة البطالة كما تم توليد الطاقة الكهربائية.

اعتنت الحضارات المتعاقبة في الجمهورية المصرية بنهر النيل؛ فقد كانت الحضارة الفرعونيّة عندما يفيض النهر تحتفل وتفرح ابتهاجاً بهذا النهر، وتعتبر هذه الطقوس أشبه بالمقدّسة لديهم، وقد تمّ التعرّف عليها من خلال الرسومات والنقوش التي رسموها على جدران المعابد.

ما وجبنا نحو نهر النيل

على المواطنين والسياح أن يُحافظوا على نظافة نهر النيل بعدم إلقاء النفايات الصلبة والسائلة فيه، لأنّه إذا تلوّثت مياه النيل فإنها ستُسبّب الكثير من الأمراض للسكّان الذين يعتمدون على مياه النهر بشكلٍ مباشرٍ أو غير مباشرٍ.
ترشيد استهلاك المياه من النهر حتى لا يجف، ويجب على الدول البحث عن المصادر البديلة لتخفيف الضغط على مياه النيل، فمعظم الدول تُعاني من شحّ المياه العذبة.

وللمزيد زورو موقعنا لحظات اكبر موقع في الشرق الاوسط والعالم العربي كله موقعنا لحظات اكبر موقع لعرض انهار وبحيرات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *