التخطي إلى المحتوى

اين يقع وادي القلط على موقع لحظات الموقع الرائد فى مجال المعرفه والجغرافيك وادي القلط هو عباره عن صحور عاليه يتميز بمنظهر جذاب وخيالى رائع وطبيعى ويطلق عليه وادى اريحا ويقع فى الجهه الشرقيه للقدس ويعد وادى القلط اثرى لطبيعته الخلابه استمتعو معنا بالمزيد من المعلومات الجغرافيا عن جبال العالم والوديان على موقع لحظات

وادي القلط

وادي القلط هو انحدار طبيعي بين الهضاب المجاورة، وهو مكون من جدران صخرية عالية تمتد لمسافة 45 كيلو متر بين أريحا والقدس

 

، الطريق الضيقة والوعرة التي تمتد بمحاذاة الوادي كانت في يوم من الأيام الطريق الرئيسي لمدينة أريحا ولكنها تستعمل الآن من قبل السياح الزائرين لدير القديس جورج

 

موقع وادى القلط

يُعتبر هذا الوادي والذي يُعرف باسم وادي أريحا، كأحد روافد نهر الأردن الغربيّة، ويُعتبر الأهمّ بينها، حيث تشكّل نتيجة لاجتماع بين واديين، هما؛ وادي فارة ووادي السوينيت .

 

يقع وادي القلط بين مدينة أريحا ومدينة القدس، كانت الطريق الوعرة والضيّقة والتي تحاذي الوادي هي الطريق الرئيسُ فيما مضى للوصول لمدينة أريحا، إلاَّ أنّها اليوم تُستعمل فقط من قِبل الزّائرين من السيّاح الذين يقصدون دير القدّيس البيزنطي جاورجيوس، والذي يُعرف بدير واد القلط .

 

وهو جزء من التضاريس التل المخدّد في سفوح الجبال الشرقيّة للقدس، حيث ينتهي هذا الوادي في سهل الغور إلى نهر الأردن، في النقطة الشماليّة من مصبّه حيث البحر الميت، وبمسافة تصل إلى ستة كيلو مترات ونصف المتر من الجهة الجنوبيّة لموقع المغطس، حيث يصل مسافة تقارب السبعة والأربعين كيلو متراً منذ بدايته من جبل قرفيص وحتّى مصبه .

 

ونجد أنّ الوادي الأدنى يجري بمسافة تقدّر بإثني عشر كيلو متراً في أراضي غور الأردن، ضمن أراضٍ سهليّة، حتى يتمّ اختراقه لمدينة أريحها، وأراضيها التي تنخفض عن مستوى سطح البحر بين مئتي وخمسين متراً وثلاثمائة وعشرين متراً.

 

ونجد أيضاً بأنّ النقطة التي يرفد فيها هذا الوادي نهر الأردن، تنخفض عن مستوى سطح البحر بما يقدّر بثلاثمائة وثمانية وثمانين متراً، حيث تنبثق المياه هناك، والتي تُعرف بعين القلط؛ والذي ينسب هذا الوادي في تسميته لهذه العين

الاثار فى وادى القلط

يوجد في هذا الوادي قناة للمياه الجارية، تعود أصولها لعهد هيرودس الكبير،

إلاَّ أنّها تعرّضت لأعمال ترميم عديدة خلا عدّة عهود، ليكون آخر هذه الترميمات خلال عهد الانتداب البريطاني، إضافة لوجود جسرٍ في الوادي يرجع في تاريخه إلى العصر الروماني،

 

وتمّ ترميمه أيضاً عدّة مرّات، كالعصر البيزنطي و في الفترة الأمويّة، إضافة إلى عدّة مطلاّت رائعة تقع في قمم الجبال التي تحيط بالوادي،

والتي تُعتبر شاهدة على أصالة المنطقة ذات الطابع التاريخي، والتي تُشرف على الأراضي المقدّسة، وعلى الجبال التي تحيط بمدينة القدس .

 

كما ويمتلك هذا الوادي تكوينات جيولوجيّة فريدة من نوعها، إذ يحوي على العديد من المغاور الصخريّة، والتي كانت تُستخدم قديماً إبان العصر البيزنطي من قِبل الرهبان .

قدمنا لكم اين يقع وادى القلط على موقع لحظات وللمزيد من المعلومات والمعرفه عن الجبال والوديان زورو موقع لحظات

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *