التخطي إلى المحتوى

سنقدم لكم من جديد في موقعنا المميز عن الكثير من الادويه التي تستفيد منها وهي اقراص تيجرال لعلاج الصرع النفسى ويحتوي على المادة الفعالة كاربامازيبين والتى يعمل على منع تكون نوبات الصرع أو الاختلاج في الدماغ لذا فهو يستخدم كعلاج وحيد أو مع علاجات اخرى في السيطرة على أنواع معينة من نوبات الصرع كما لا يعمل العلاج على الشفاء من مرض الصرع ولكن يساعد على التحكم في النوبات من حيث تقليل تكرارها لذلك لا يجوز التوقف عن تناول العلاج دون استشارة الطبيب المعالج بمجرد تحسن حالة المريض ولذلك يستخدم دواء تيجرال أقراص فى علاج حالات الاكتئاب الحاد .

 

دواعى الاستعمال لدواء تيجرال أقراص

1- يستخدم الدواء فى علاج حالات الاكتئاب الحاد كما يمكن ان يستخدم لعلاج الصرع والتشنجات العصبية ، بالاضافة الى انه يمكن ان يقوم بعلاج إلتهابات العصب الثالث .

2- يستعمل الدواء فى معالجة حالات الاكتئاب ثنائى القطب كما يمكن أن يعالج حالات الصرع النفسى الحركى ، بالاضافة الى انه يمكن معالجة إضطرابات المزاج والاضطرابات النفسية .

الجرعة وطريقة الاستعمال لدواء تيجرال أقراص

1- الجرعة المعتادة للبالغين هى :

100 – 200 مجم هى 1 – 2 مرة يوميا لتقليل التاثيرات الجانبية ثم تزداد الجرعة تدريجيا الى أن تصل 600 – 1200 مجم فى اليوم على فترات زمنية طبقا لاحتياج المريض .

2- الجرعة المعتادة للاطفال هى :

10 – 20 مجم لكل كجم من وزن الجسم فى جرعات مقسمة لقصر عمر المستحضر النصفى وغالبا يتطلب هذا جرعة كل 6 – 8 ساعات مع مراعاة مراجعة الطبيب المعالج .

الاثار الجانبية لدواء تيجرال أقراص

1- قد يحدث أحيانا الشعور بالنعاس كما يمكن ان يسبب عدم وضوح الرؤية ، بالاضافة الى انه يمكن أن يسبب الشعور بالدوخة وعدم الاتزان .

2- من المحتمل أن يكون هناك الشعور بالقئ والغثيان كما يمكن ان يحدث الشعور بجفاف فى الفم ، بالاضافة الى انه يمكن ان يسبب فقدان فى الشهية .

3- أحيانا يسبب الدواء الشعور بالحكة والطفح الجلدى كما يمكن ان يحدث مشاكل فى الذاكرة ، بالاضافة الى ان يسبب الام فى الظهر .

موانع الاستعمال لدواء تيجرال أقراص

1- يمنع استخدام الدواء للاشخاص الذين يعانون من فرط الحساسية لاحدى مكونات الدواء أو أى مكون أخر من مكونات الدواء الاخرى .

2- تم تصنيف الدواء على أنه عقار من فئة D بواسطة هيئة الغذاء والدواء الامريكية

كما لا يمكن استعمال الدواء فى مرحلة الحمل وخاصة فى الاشهر الاولى من الحمل

لانه قد يحدث بعض التشوهات الخلقية للجنين ، كما لا يمكن استعمال الدواء فى

مرحلة الرضاعة الطبيعية لان الدواء يمر فى حليب الام مما يؤدى الى خطورة على

حياة الطفل الرضيع لذلك ينصح بعدم استعمال الدواء فى مرحلتى الحمل والرضاعة الطبيعية .

وللمزيد زوروا موقعنا المميز هو “لحظات”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *