التخطي إلى المحتوى

اسطنبول مليئه بالاماكن السياحيه المميزه والجميله لذلك قررنا ان نتحدث عنها فى هذه المقاله لان اسطنبول تتميز بثقافه شعبها وجمال جوها المميز اسطنبول ياتون اليها الناس من كل بلاد العالم ستجدو فى هذه المقاله اجمل المناطق السياحيه فى اسطنبول والمناخ فى اسطنبول والاقتصاد فى اسطنبول واللغه والدين فى اسطنبول كل هذا واكثر على موقع لحظات تابعونا تجدو كل ما هو جديد ومميز.

الموقع

تقع إسطنبول في شمال غرب إقليم مرمرة في تركيا، وهي تُقسم إلى قسمين يفصل بينهما مضيق البوسفور، الأمر الذي يجعل المدينة تقع على قارتين في آن واحد، حيث يقع القسم الغربي منها في أوروبا، بينما يقع القسم الشرقي في آسيا.

تشغل حدود المدينة مساحة 1,830.93 كيلومترًا مربعًا (707 أميال مربعة)، بينما تشغل منطقة التجمع الحضري، أو محافظة إسطنبول، مساحة 6,220 كيلومترًا مربعًا (2,402 ميل مربع).

المناخ

تتميز إسطنبول بمناخها المعتدل، على الرغم من وقوعها في منطقة تحوّل مناخي، أي بين المناطق التي يسود فيها المناخ المحيطي والمناطق التي يسود فيها المناخ المتوسطي. غالبًا ما يكون الصيف بإسطنبول حارًا ومستويات الرطوبة مرتفعة، وتصل درجات الحرارة في شهريّ يوليو وأغسطس إلى حوالي 28 °مئوية (82 °فهرنهايت).

أما الشتاء فبارد ورطب وغالبًا ما تتساقط خلاله الثلوج، ويصل معدل درجات الحرارة في هذا الفصل إلى 5 °مئوية (41 °فهرنهايت).

وفي الربيع الخريف يعتدل الطقس وتتساقط بعض الأمطار المتفرقة، إلا أن المناخ في هذه الفترة يبقى غير مستقر بعض الشيء نهارًا، إذ من الممكن أن يتحول من بارد إلى دافئ بين يوم وآخر، أما الليالي فتكون باردة على الدوام إجمالاً.

دائمًا ما تكون نسبة الرطوبة بالمدينة مرتفعة، الأمر الذي يجعل المرء يشعر بأن الهواء ثقيل على النفس.

تصل نسبة الرطوبة السنوية بإسطنبول إلى 72%، بما أنها تقع في ثاني أكثر المناطق رطوبةً في تركيا.

تصل نسبة المتساقطات سنويًا إلى 843.9 مليمتر (33 إنشًا) ويبلغ عدد الأيام التي تهطل فيها الأمطار 152 يومًا.

يُعد الصيف أكثر مواسم السنة جفافًا، إلا أنه من الممكن أن يتخلله بعض الأيام الممطرة، وتكون الأمطار الصيفية متفرقة لكن غزيرة في أغلب الأحيان.

تهطل الثلوج في هذه المدينة بشكل سنوي تقريبًا، ويكون ذلك بين شهريّ ديسمبر ومارس، ويصل المعدل السنوي لبقاء الغطاء الثلجي إلى قرابة 19 يومًا، إلا أن معدل الأيام التي تتساقط فيها الثلوج يختلف من عام لأخر، وغالبًا ما لا يدوم الغطاء الثلجي أكثر من بضعة أيام بعد كل هطول.

يسود الضباب طيلة أيام السنة، وبشكل خاص عند الصباح، لكنه سرعان ما ينقشع قبل حلول الظهر. وفي بعض الأحيان النادرة، يبقى الضباب قائمًا طيلة اليوم، وذلك في فصول الشتاء، الربيع، والخريف.

أما العواصف الرعدية فهي غير مألوفة، وعادةً ما تحصل في أواخر الربيع، الصيف، وأوائل الخريف، ويصل معدل هبوبها السنوي إلى 22 يومًا، وتُعتبر نادرة طيلة أيام السنة الباقية، حتى أنها تكاد لا تُذكر طيلة فصل الشتاء.

تعصف الرياح بالمدينة على الدوام، ويصل معدل سرعة الرياح فيها إلى 18 كيلومتر في الساعة (11 ميل في الساعة).

وصلت أقصى درجة حرارة تمّ توثيقها يومًا في إسطنبول إلى 40.5 °مئوية (105 °فهرنهايت)، وكان ذلك بتاريخ 12 يوليو من عام 2000، أما أكثر درجات الحرارة انخفاضًا التي تمّ توثيقها فقد بلغت −16.1 °مئوية (3 °فهرنهايت)، وكان ذلك بتاريخ 15 فبراير من سنة 1927.

تتميز بعض المناطق في إسطنبول بمناخات محلية تختلف عن مناخ بعض المناطق المجاورة، وذلك بسبب حجمها، طبوغرافيتها، والتأثير الذي تتعرض له من التيّارات الهوائية البحرية.

اهم المناطق السياحيه

سيليفري

تعد سيليفري أحد أشهر أماكن سياحية في تركيا قريبة من اسطنبول ، ولذلك لن تحتاج عزيزي المسافر إلا لساعة ونصف فقط بالسيارة للوصول إلى هذا الحي ذو الطابع الريفي الجميل والمطل على بحر مرمرة، لتستمتع كثيرا بالطبيعة البكر والشواطئ الرائعة التي تأخذك إلى عالم من الاستجمام الساحر بعيدا عن صخب الحياة في المدن التركية الأخرى، كما أن استكشاف مناطق الجذب السياحي في سيلفري فرصة لابد أن تحرص عليها للتعرف على تاريخ المنطقة، بما في ذلك في مسجد بيري باشا، والقلعة الشهيرة ذات الإطلالة الجميلة، والجسر الذي يحظى بشعبية كبيرة بين محبي التنزه من السائحين.

أغفا

على بعد 100 كم من اسطنبول، ستكون وعائلتك على موعد مع أجمل مناطق تركيا في أغفا، وهي منطقة تتمتع بإطلالة مذهلة على البحر الأسود، ما يمنحها أجمل الأجواء والمشاهد التي لا تقارن، حيث الطبيعة والحدائق المبهرة، ناهيك عن السواحل فائفة الجمال، وعلاوة على ذلك تضم أغفا أيضا أماكن مثيرة للاستكشاف مع الأسرة لاسيما بالقرب من منطقة هضبة جالين وساحل كويو.

أدرنة

تقع أدرنة إلى الشمال الشرقي من اسطنبول ويمكن الوصول إليها في حوالي ساعتين بالباص أو السيارة، وتعد واحدة من أجمل أماكن سياحية في تركيا قريبة من اسطنبول ، إذا يكفي أنها كانت يوما ما العاصمة الفعلية للإمبراطورية العثمانية بأكملها لعصور طويلة، ناهيك أيضا عن أن أدرنة تفيض بالمعالم التاريخية المثيرة والتي يمكنك اكتشافها في رحلة يومية، بما في ذلك مسجد إسكي كامي، ومسجد مرادية، ومسجد السليمية، وكذلك برج المقدونية، ولشواطىء أدرنة الرائعة والنظيفة طابع خاص يجذب السائحين والسكان المحللين على حد سواء، فاحرص على اكتشافها خلال زيارتك المقبلة.

 

بورصة

تقع مدينة بورصة في الجزء الشمالي الغربي من تركيا بالقرب من بحر مرمرة، بين مدينتي إسطنبول وأنقرة، وقد كانت بمثابة العاصمة الأولى للإمبراطورية العثمانية، ما يعني أن هناك الكثير بانتظارك في هذه المدينة التاريخية المذهلة التي يمكنك الوصول إليها في رحلة يومية من اسطنبول لاكتشاف الأماكن الترفيهية والتاريخية والثقافية وزيارة المساجد العثمانية الرائعة مع التسوق بالشوارع الرئيسية واقتناء أجمل الهدايا التذكارية التي تعيدك إلى المكان مرة أخرى بعد المغادرة.

للمزيد من الاماكن السياحيه والصور والازياء والشعر والادب ووصفات الطعام والعنايه بالبشره والعنايه بالجسم زوروا موقع لحظات تجدو كل ما هو جديد ومميز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *